Skip to content

الأسبوع الثقافي في أولما


في أمسيتين ثقافيتين أدت كل من الفنانتين كارولينا و باتريكا مع مجموعة من الأطفال الفكاهيين غالبيتهم من اللاجئين ،مقاطع من كواليس مسرحية مأخوذة من الكتاب الكلاسيكي أين تعيش المخلوقات البرية ،والذي قرأ بلغات مختلفة.
و لقد استطاعت الفنانتان أن يقوما بتحفيز الأطفال و أسعادهم ،و بنفس الوقت ان يقدمان فكرة للأطفال عن العمل المسرحي.
كلنا ثقة بأن الأطفال سيأتون المرة القادمة بكل سرور ، حيث ستقوم الفنانتين بجلب المساعدين لكي يتمكنوا من رفع مستوى العمل مع الأطفال.

في حوالي الساعة السادسة مساء انتهت ورشة العمل ، حيث إمتلأ المقهى بالزوار، حيث تمكنوا من تناول وجبات خفيفة مع المشروبات الساخنة .
في الساعة السابعة كانت البداية الأولى لعرض الفلم الكوميدي وداعا لينين ، تدور أحداث الفلم في مدينة برلين في فترة هدم الجدار الذي فصل المدينة إلى قسمين ، حيث كان الفلم مترجم ألى اللغة العربية ،
كان عدد الحضور يفوق الأربعين شخص.
، وقام السيد رينارد فيشر من مكتب التثقيف السياسي في برلين بتقديم الفلم و قام السيد جهاد تللو بترجمة الأسئلة و الأستفسارات التي طرحت في جلسة النقاش بعد انتهاء العرض.
في يوم السبت دارت ورشة العمل حول كتاب الأطفال أين تعيش مخلوقات الغابة ، و قام الأطفال بتأدية أدوار المسرحية بشكل معبر و جميل ،
و قد اختتم الأسبوع الثقافي بأمسية موسيقى شرقية ، وكانت القاعة ممتلئه بالحضور الذين استمتعوا بالموسيقى و شاركو العازفين بالغناء و التصفيق مع الموسيقى.
يوميي 24/25 من شهر شباط سوف يستمر عروض الأفلام ، و سيكون هناك عروض خاصة للأطفالل
سيتم أيضا في المساء عرض فيلمين وثائقيين سوريين عن دور المسرح في مواجهة مشاكل الحرب و تباعياتها ، و سينتهي العرض مع فصل للمناقشة و الحوار و تبادل الأراء .
ستكون الموسيقى حاضرة من خلال عازفيين من جنسيات مختلفة سيقومون بعزف مقاطع موسيقية لكل من ، باخ موتسارت و شوبرت.

المقهى سيكون مفتوح للجميع .

يسعدنا حضوركم